السلوى لدراسة التاريخ والتعليم عن بعد
أهلاً بك زائرنا الكريم نرجو من الله أن نحقق لك أكبر فائده
زائرنا العزيز إن لم تكن قد سجلت بعد فبادر بالتسجيل نرحب بك دائما عضو مفيد ومستفيد

السلوى لدراسة التاريخ والتعليم عن بعد

موقع تعليمي يختص بتعليم مادة التاريخ
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول
راسلني للحصول علي سي دي كامل للمنهج بالشرح والصور والأسئلة المتوقعة واجاباتها النموذجية  مع خالص تحياتي أ/ مجدي سلامة
أستغفر الله الذي لا يضر مع اسمه شيء في الأرض ولا في السماء
مصر جديدة 11 فبراير 2011 السادسة مساء أول ثورة إلكترونية في العالم



بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» قريبا بإذن الله
الخميس نوفمبر 16, 2017 3:04 am من طرف Admin

» رسالة الموقع لطلاب التاريخ
الخميس نوفمبر 19, 2015 1:15 am من طرف Admin

» ليلة الامتحان 2015 اولي ثانوي
الجمعة يناير 16, 2015 6:11 pm من طرف Admin

» المراجعة العامة علي الفصل الأول حمل من المرفقات خاص فقط بأعضاء الموقع
الجمعة أبريل 25, 2014 8:29 pm من طرف Admin

» الفصل الخامس للصف الثاني الثانوي "فقط "
السبت نوفمبر 03, 2012 6:18 am من طرف Admin

» بشري لطلاب الصف الثاني الثانوي النظام الجديد
الأربعاء أكتوبر 17, 2012 2:16 am من طرف Admin

» من الأخر الثانية مهما كان مستواك
الإثنين أبريل 16, 2012 10:27 pm من طرف Admin

» قنبلة الحصريات مهما كان مستواك بإذن الله نرفع مستواك
الأربعاء فبراير 29, 2012 4:26 am من طرف xoybun

» الفصل العاشر بأسلوب جديد
الجمعة ديسمبر 23, 2011 12:17 am من طرف عادل عبيد

ازرار التصفُّح
 البوابة 
الصفحة الرئيسية
  قائمة الاعضاء 
البيانات الشخصية  
  ابحـث


منتدى
 
منتدانا مصري للأبد



     


    التبادل الاعلاني
    احداث منتدى مجاني

    شاطر | 
     

     الفصل الثاني عشر

    استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
    كاتب الموضوعرسالة
    Admin
    Admin
    avatar

    عدد المساهمات : 178
    نقاط : 792
    تاريخ التسجيل : 22/10/2009
    العمر : 54
    الموقع : zendar.ahlamontada.com

    مُساهمةموضوع: الفصل الثاني عشر   الخميس ديسمبر 17, 2009 1:57 am

    ثورة 1919


    أول ثورة قومية في تاريخ مصر الحديثة التي قامت علي أساس القومية لا أساس الدين وضمت مسلمين وأقباط دون النظر للدين وتسعي للاستقلال عن دولة أجنبية وبذلك تكون بداية ظهور مصر الحديثة علي أساس القومية قبل ثورة 1919 كانت مصر تحت السيادة العثمانية وتدين بالولاء للسلطان باعتبارها جزء من العلم الإسلامي ولم تكن فكرة الاستقلال عن تركيا مطروحة حيث أن السلطان خليفة المسلمين ومصر جزء من العالم الإسلامي وهو شعب مسلم

    كانت الحركة الوطنية تسعي لاستقلال مصر من الاحتلال ودون الاستقلال عن تركيا لأن ذلك من شأنه تفتيت العالم الإسلامي

    كان مصطفي كامل يؤيد الفكرة الإسلامية التي نادي بها السلطان ومحمد فريد وكان يسعى للدول الأوروبية لتخليص مصر من الاحتلال

    وتغير الوضع بعد قيام الحرب العالمية الأولي حيث دخلت تركيا الحرب ضد إنجلترا فقامت لإنجلترا بإنهاء السيادة العثمانية 1914 وفي أثناء الحرب استبدت إنجلترا بالشعب

    قامت بتجنيد المصريين قسراً – صادرت مواشي الفلاح وحبوبهم بأبخس الأثمان واستولت علي الأقطان وارتفعت الأثمان دون ارتفاع في الأجور – وفرضت الأحكام العرفية – كممت الصحافة ومنعت انعقاد الجمعية التشريعية وتحولت مصر لسجن كبير

    * كانت الولايات المتحدة قد ظهرت وأرادت جذب شعوب العلم إليها ولهذا أعلن الرئيس ولسون " حق تقرير المصير " وأعلن عن تأسيس
    * " عصبة الأمم " لحل المشكلات بين الدول بالطرق السلمية


    كان هذا الإعلان سببا في قيام جميع الدول العربية المستعمرة ومنها بالطبع مصر بضرورة التوجه لمؤتمر الصلح بعد الحرب لعرض قضيتها من أجل الاستقلال

    لما هزمت الدولة العثمانية في الحرب العالمية أدرك المصريين أنهم لم يعدوا ملتزمين بالدولة العثمانية وتطلع الشعب للاستقلال التام لأول مرة وسقطت فكرة الجامعة الإسلامية وظهر بدلا منها القومية المصرية كأمة مستقلة لها كيان سياسي منفصل
    لهذا ظهرت الفكرة علي مبدأين :
    الأول : إنهاء الاحتلال البريطاني الثاني : إعلان مصر مستقلة ذات سيادة علي أراضيها


    * من أجل ذلك توجه الوفد المصري المكون من [ سعد زغلول / عبد العزيز فهمي / علي شعراوي ] لمقابلة المندوب السامي وطلب الموافقة علي السماح بالسفر لعرض قضية مصر في باريس وقد رفض المندوب السامي بحجة أنهم لا يمثلوا الشعب المصري وقرر سعد تأليف ما يعرف بالوفد المصري وقرر أن يحصل هذا الوفد علي توكيلات من الشعب تعطيه صفة تمثيله للآمة لهذا قام الشعب بعمل التوكيلات وقام الإنجليز بالقبض علي سعد ورفاقه ونفيهم لجزيرة مالطة في 9 مارس 1919 وكان هذا الاعتقال سببا في قيام الثورة

    قامت الثورة علي يد الطلبة والمثقفين وتعطلت المواصلات ودارت الاشتباكات مع رجال البوليس وانتقلت الثورة للأقاليم واستولي الثوار علي بعض المدن مثل مدينة زفتي وقام الفلاحين بقطع خطوط السكك الحديدية والتلغراف وهاجموا مراكز البوليس وانقطعت الصلة بين القاهرة والأقاليم وتكونت اللجان الثورية ضد الإنجليز اشترك في الثورة مسلمين وأقباط من بدايتها وهذا إعلان بأن مصر الدولة الوحيدة التي لا يمزقها الخلاف العنصري واتخذ المصريين علما يؤكد الوحدة الوطنية الهلال والصليب وخطب القساوسة علي منابر المساجد وخطب الشيوخ في الكنائس

    ولأول مرة ظهرت المرآة المصرية كأخطر تطور اجتماعي عربي وخرجت المظاهرات النسائية وزادت عن الثلاثمائة واشتركت في وضع المتاريس في الشوارع

    لجأ الإنجليز للعنف فقامت قواته بضرب الثورة في الوجه البحري بالطائرات وقصف القرى بالقنابل في الصعيد لجأ المصريين للمقاومة السلبية عن طريق امتناع الشعب عن العمل وإضراب الموظفين وظهرت الجمعيات السرية ومنها جماعة اليد السوداء والمصري الحر والانتقام وغيرها وقاطع الشعب المنتجات البريطانية أدرك الإنجليز أنهم أمام ثورة شعبية وقرروا تعيل سياستهم في مصر عن طريق الآتي :


    1
    1- الإفراج عن سعد والتوجه لمؤتمر الصلح 2- تعمد عرقلة حصول مصر علي الاستقلال عن طريق اعتراف الدول الكبرى بالحماية البريطانية علي مصر


    لم ييأس سعد وظل في باريس يخاطب برلمانات العالم ليؤكد حق مصر في الاستقلال وكان سعد يقود الحركة الوطنية من باريس من خلال لجنة الوفد المركزية ويعطي تعليماته لسكرتير الوفد [ عبد الرحمن فهمي ] في خطابات سرية وتكون جهاز سري من الشباب المتحمس وتنظيم حركة الشعب وتأسيس النقابات العمالية

    بفضل لحنة الوفد فشلت إنجلترا في الحصول علي موافقة الشعب بالحماية والتي كانت عن طريق لجنة ملنر التي أرسلتها إنجلترا للتفاوض مع الشعب المصري وقاطعها جميع السياسيين المصريين حتى تلاميذ المدارس رفضوا مقابلته مما دعي لقيام ملنر بالتفاوض مع سعد مباشرة وانقسمت المفاوضات لمرحلتين :
    الأولي من 1920 / 1936 وانتهت بتوقيع معاهدة الصداقة 1936
    الثانية من 1946 / 1951 وانتهت بإلغاء معاهدة 1936 وعودة النضال المسلح


    المرحلة الأولي :

    وهدف مصر منها إلغاء الحماية البريطانية والاعتراف باستقلال مصر التام الداخلي والخارجي وفشلت المفاوضات بسبب إصرار بريطانيا علي تحويل استقلال مصر لاستقلال شكلي عن طريق حماية الأجانب والأقليات وحرمان مصر من إقامة علاقات خارجية كدولة مستقلة

    * رفض سعد توقيع معاهدة بهذا الشكل لهذا قبض علية مرة أخرى ونفي لجزيرة سيشل تمهيدا لتوقيع ما يعرف بتصريح 28فبراير 1922
    تصريح 28 فبراير 1922 :


    مصر دولة مستقلة ذات سيادة – إنهاء الحماية البريطانية [ مع أربع تحفظات ]

    1- حق إنجلترا في حماية المواصلات في مصر لتبرر وجود جيش بريطاني في مصر

    2- حق بريطانيا في الدفاع عن مصر لتبرر عدم وجود جيش مصري

    3- حق إنجلترا في حماية الأجانب والأقليات لتبرر تدخلها في الشئون المصرية الداخلية

    4- التدخل في السودان حسب اتفاق 1899

    لم يحقق التصريح أمال الشعب في الاستقلال ولكن حصلت مصر علي مكاسب مثل :

    1- حق مصر في عمل دستور 2- ترقية حاكم مصر من سلطان لملك وتغير لقب حاكم مصر للملك أحمد فؤاد 15مارس 1922
    ** يعتبر ذلك بداية دخول مصر المرحلة الليبرالية ( الديمقراطية ) **


    تألفت لجنة لوضع الدستور وقد تدخل الملك وحصل علي سلطات تتيح له التدخل في شئون مصر رغم إرادة الأمة منها حق الملك في إقالة البرلمان والوزارة مهما كان الشعب يؤيدها

    نقد الدستور :

    تضمن الدستور أن الأمة مصدر السلطات وكان فعليا كان الملك مصدر السلطات – الملك يملك ولا يحكم والعكس صحيح فكان الملك يتدخل في الحكم كيفما شاء ومع ذلك تضمن الدستور العديد من المبادئ الليبرالية مثل :

    المكاسب الليبرالية للدستور :

    * حرية أبداء الرأي * حرية الصحافة * حرية الاعتقاد * حرية الاجتماعات وتكوين الجمعيات السياسية والأحزاب * المساواة أمام القانون * التمتع بالحقوق السياسية والمدنية * التعرف علي حقوق الشعب وما عليهم من واجبات * حرمة المنازل * حرمة الملكيات ولا ينزع ملكية إلا لمنفعة عامة ويعوض أصحابها * حظر الرقابة علي الصحف *

    كان الدستور قد تضمن أيضا مبدأ فصل السلطات الثلاث : - (( التشريعية يتولاها البرلمان – التنفيذية يتولاها الملك وهو غير مسئول ويتولاها بواسطة وزرائه والوزارة مسئوله أمام البرلمان – القضائية يتولاها المحاكم
    ü تأسيس وزارة الشعب وارتفاع المد الثوري :
    جرت الانتخابات وفاز الوفد باكتساح وشكل أول وزارة دستورية شعبية في 28يناير 1924 وقد نعمت الأمة في ظل هذه الوزارة بالآتي :


    1- ترقية البلاد سياسيا واقتصاديا 2- فصل العملة المصرية عن البريطانية – 3- بيع أراضي الحكومة لصغار الفلاحين 4- زيادة ميزانية وزارة المعارف 5- مشروع التعليم الإجباري 6- إحلال موظفين مصريين بدل من الأجانب 7- تخليص الحياة الاقتصادية من الصبغة الأجنبية 8- تشجيع الحركة الوطنية في السودان

    المفاوضات المصرية البريطانية ( سعد / ماكدونالد )

    كانت أولي المفاوضات في ظل الحكم الدستوري وقد فشلت لعدة أسباب ( إصرار الجانب البريطاني علي حرمان مصر من العلاقات الخارجية – السيطرة علي سياسة مصر الداخلية وبقاء قوات بريطانية في قناة السويس ترتب علي فشل المفاوضات

    قيام مجموعة من الشباب الوطني باغتيال السير لي ستاك سردار الجيش المصري وحاكم عام السودان انتهز الإنجليز الفرصة وأرسلوا إنذار شديد اللهجة تضمن الآتي :

    1-دفع تعويض نصف مليون جنية 2– سحب الجيش المصري من السودان 3– احتلال جمارك الإسكندرية 4– زيادة المساحة المزروعة قطن في السودان
    فاستقال سعد وشكل أحمد زيوار الوزارة وقبل الإنذار


    انتكاس الحركة الوطنية :

    انتهز الملك فرصة الصدام بين الوفد والإنجليز وقام بحل مجلس النواب ورفع الشعب شعار يطالب بالدستور والاستقلال التام وتكاتفت الأحزاب لاستعادة الحكم الدستوري فعقد النواب والشيوخ اجتماعا في فندق الكونتننتال نوفمبر 1925 وأعلنوا بطلان قرار حل المجلس وتمسكهم بنيابة الأمة وعدم الثقة بالوزارة

    * أصدر الإنجليز أوامرهم بعودة الحياة النيابية وجرت الانتخابات وفاز الوفد بالأغلبية وأرسلت إنجلترا قطعة بحرية علي سواحل الإسكندرية والتهديد باستخدام القوة العسكرية لو شكل سعد الوزارة فابتعد سعد عن الحياة السياسية وتولي عدلي يكن الوزارة وانتخب الشعب سعد رئيسا لمجلس النواب وفي 23أغسطس 1927 توفي سعد وخلفه النحاس الأمر الذي أدي لقيام أحزاب الأقلية لمعارضة الوفد وتحالفوا مع الملك لإسقاط الوزارة 1928 وتولي محمد محمود الذي قام بتعطيل الحياة الدستورية ثلاث سنوات وحكم البلاد حكم دكتاتوري وتحولت مصر في عهدة لسجن كبير

    * تحول الوفد للصراع الحزبي ضد الدكتاتورية بدل الصراع مع الإنجليز مما ترتب عليه إقالة الوزارة وتألفت وزارة محايدة برئاسة عدلي باشا يكن وأجريت الانتخابات وفاز الوفد وتشكلت وزارة فاز بها الوفد واستمرت 5 أشهر بسبب تعمد الملك وضع العراقيل أمام الوزارة الجديدة مما أدي لاستقالة الوزارة

    * تولي إسماعيل صدقي الوزارة الذي حكم البلاد بالدكتاتورية وأعلن الدستور الجديد ( دستور 1930 ) والذي أعطي سلطات واسعة للملك ثم أقيلت الوزارة وتولي عبد الفتاح يحيي ثم استقال بسبب تعيين الإنجليز وصي علي حكم البلاد أثناء مرض الملك فؤاد والذي استقال وشكل توفيق نسيم الوزارة

    * كانت الحرب العالمية علي وشك القيام بعد غزو إيطاليا لكل الحبشة وتهربت إنجلترا من مفاوضات مع مصر حيث صرح وزير خارجيتها هور أن بريطانيا تري حرية التعامل مع مصر بدل المعاهدات

    * اشتعلت الثورة في مصر واضطرت بريطانيا لقبول الأمر يعقد معاهدة 1936 معاهدة الصداقة وعودة العمل بدستور 1923 وكانت إنجلترا اشترطت موافقة كل الأحزاب علي المعاهدة ونصت علي :


    معاهدة 1936
    1- انتهاء الاحتلال الأجنبي في مصر عسكريا


    2- انضمام مصر لعصبة الأمم باعتبار مصر دولة مستقلة ذات سيادة

    3- إلغاء الامتيازات الأجنبية

    4- تقوية الجيش المصري ليتمكن من الدفاع القناة

    5- سحب الموظفين الأجانب من الجيش وإلغاء إدارة الأمن الأوروبية و مصر مسئولة عن حماية الاجانب

    6- حرية مصر لعقد المعاهدات السياسية بشرط عدم التعارض مع المعاهدة

    7- عودة الجيش المصري للسودان واعتراف بريطانيا بالإدارة المشتركة

    *******************************************************************
    نقد المعاهدة : ( هام جدا ً )


    1- تحولت العلاقة من احتلال لتحالف

    2- ظهرت قوي سياسية لا تدين بالليبرالية مثل الأخوان المسلمين ومصر الفتاة وهي مع الملك ضد الوفد

    3- زاد نفوذ القصر وتولي علي ماهر ذو الميول المحورية وزاد الخدم الإيطاليين في القصر

    4- أقال الملك حكومة الوفد وأعاد حكومات الأقلية وحكمت البلاد دكتاتوريا مرة أخري

    5- كانت حكومات الأقلية قد استمدت ثقتها من الملك

    حكومات الأقلية والتي تولت في الفترة من ( 1937 / 1942 ) محمد محمود من 1937/1939 – علي ماهر 1939/1940- حسن صبري 1940- حسين سري 1940/1942 * كانت الحرب العالمية الثانية قد قامت إنجلترا بطلب من علي ماهر بإعلان الحرب علي المحور ورفض علي ماهر مما ترتب علية تخل إنجلترا لطرده من الحكم حادث 4 فبراير 1942

    * علي عهد حكومة حسين سري وقع الصدام بين الملك وبريطانيا حيث كانت القوات الألمانية تهزم القوات البريطانية وتتقدم للصحراء الغربية في مصر وقام الملك بالإيعاز بتحريك مظاهرات تنادي للأمام ياروميل قائد القوات الألمانية مما دعي الإنجليز لإرسال إنذار للملك بإعادة وزارة الوفد المدافع الوحيد عن معاهدة 1936 ولما رفض الملك أرسل الإنجليز الدبابات التي حاصرت قصر عابدين وأرغم الملك علي إعادة حزب الوفد رئاسة النحاس بدل من إقالة الملك

    *وتعاون الوفد مع الإنجليز من أجل دفع خطر الألمان وقدم الوفد مساعدات مهمة أدت لنصر الإنجليز ولما انتهت الحرب أقال الإنجليز الوزارة لأن خطر الغزو الألماني لمصر قد أنتهي وحتى ينشغل الشعب بالدستور بدل من خروج الإنجليز

    * قبل إقالة الوفد تمكن الحزب من تأسيس جامعة الدول العربية وجعل القاهرة مقرا لها بعد أن كانت مصر بعيدة عن الفكرة ومنحصرة فقط في سوريا والعراق

    * تولت حكومات الأقلية مثل عهد الملك فؤاد تماما (أحمد ماهر 1944/1945-النقراشي1945/1946- إسماعيل صدقي 1946- النقراشي الثانية 1946/1948- إبراهيم عبد الهادي 1948/1949- حسين سري 1949/1950* قتل 2 من رؤساء الوزارات بسبب تقوية جماعة الأخوان ( أحمد ماهر والنقراشي ) * كان النقراشي قد قام بمحاولة عرض قضية مصر علي الأمم المتحدة1947 لما رفض الإنجليز تعديل المعاهدة وفشل بسبب تعليق مجلس الأمن قضية مصر

    * في 1948 دخلت مصر حرب 1948 مع البلاد العربية دون استعداد وفشلت في تحقيق النصر وانتهت بعقد هدنة رودس 1949 وبسبب هذا الفشل في السياسة الداخلية والخارجية أجبر الملك علي عمل الانتخابات الحرة وفاز الوفد وأطلق الحريات ودخل في مفاوضات مع الإنجليز لتعديل المعاهدة وفشلت فأعلن عن إلغاء المعاهدة من جانب مصر وأطلق الحريات لعمل الفدائيين في القناة

    حادث محافظة الإسماعيلية :





    كان وزير الداخلية الوفدي فؤاد سراج الدين قد زاد عدد جنود الشرطة لمعاونة الفدائيين فقام الإنجليز بمحاصرة مبني المحافظة وأصدر وزير الداخلية الأمر بالدفاع عن المبني وسقط العشرات من الجنود وترتب علية لحدوث الاضطرابات وحريق القاهرة في 26 يناير 1952 وأعلن الملك عن الأحكام العرفية وأقال الوزارة وشكل علي ماهر الوزارة ثم استقال وتولي الهلالي ثم حسين سري ثم الهلالي مرة أخرى ليوم واحد فقط وقامت ثورة 23 يوليو 1952
    ثورة 23 يوليو 1952


    العوامل التي أدت لقيام الثورة

    1- كان الهدف الأساسي من الثورة هو تخليص مصر من الاحتلال لأن معاهدة 36 لم تعط مصر الاستقلال

    2- كان المندوب السامي يدير شئون مصر منذ الاحتلال

    3- رغم أن قيادة الجيش مصرية إلا أن الإنجليز سعوا دائما لأضعاف الجيش المصري

    4- هزيمة حرب 1948 حيث أرسل الملك الجيش لحرب غير مستعدين لها ولا مسلح ولا مدرب

    5- سوء الأحوال السياسية في مصر وانحلال الملك وفساده

    6- سوء حاشية الملك والتي كان نفوذهم أعلي من الوزراء

    7- انحدار سمعة الملك لنزواته والفضائح في أوروبا مما أدي لاهتزاز وضع مصر باهتزاز صورة ملكها

    8- قضية الأسلحة الفاسدة واشتراك حاشية الملك فيها

    9- سوء الأحوال الاجتماعية حيث أن ملكية الأرض كانت لصالح الإقطاعيين وكان يملك ثلثي الأرض الزراعية يملكها 12ألف فرد وكان 27 فرد من الأسرة الحاكمة يملكوا 143ألف فدان

    10- لم يكن للعمال أي حقوق تحميهم من استبداد أصحاب الأعمال فلا قوانين تأمينات ولا معاشات تحميهم

    تنظيم الضباط الأحرار :

    1- كانت الأحوال السياسية سببا في قيام الوطنيين بالعمل السياسي وكان القانون كان يمنع التعامل بالسياسة

    2- اتخذ العمل السياسي شكل سري وكان تحرير مصر الهدف وكان حادث 4فبراير عدوانا علي الاستقلال

    3- شعر الضباط بأن كرامتهم أهينت وعقدوا اجتماع بنادي الضباط بالزمالك وقد أنضم عدد من الضباط لتنظيم الأخوان ومصر الفتاة لهذا كانت الرابطة الوطنية الأساسية التي بني عليها عبد الناصر التنظيم 1949 بعد عودة الجيش من فلسطين وضم للتنظيم طليعة الضباط الوطنيين

    4- كان خطة الضباط هي نزع الولاء عن الملك ليصبح جيش الشعب

    انتخابات نادي الضباط :

    * لفتت انتخابات النادي نظر الجيش والشعب حيث أنها صراع بين مرشحي الملك والضباط الوطنيين فقام الضباط في اللحظة الأخيرة بعمل قائمة علي رأسها اللواء نجيب مدير سلاح المشاة وكان ضد اللواء سري مرشح الملك ورئيس حرس الحدود وكان الملك قد عزل اللواء نجيب من هذا المنصب ليوليه لعميله اللواء حسين سري

    * وكانت المفاجأة مدوية لما فازت قائمة الضباط الأحرار برئاسة اللواء نجيب وكان الفوز بمثابة نزع الولاء عن الملك وكان الملك قد أصر علي أن يمثل حرس الحدود الجيش في مجلس إدارة النادي

    * أجتمع الضباط الأحرار في نادي ضباط الزمالك وقرروا رفض قرار الملك وهذا إعلان آخر بأن الملك فقد السيطرة علي الجيش وكان ذلك مقدمة لإعلان الثورة
    إعلان الثورة :


    1- كانت النية لقيام الثورة 1955حتى يستكمل التنظيم ويشتد قوة إلا أن الملك كان يستخدم المخابرات البريطانية والأمريكية والبوليس السياسي الذي كان يبحث عن الوطنيين للقبض عليهم

    2- تم تعديل موعد الثورة بسبب حريق القاهرة وسوء الأحوال الداخلية وتم تعديل الموعد لنوفمبر 1952 وأجبرت حالة الفوضى وتغير الوزارات الضباط لتقديم موعد الثورة ليوليو 1952

    3- وعجل الملك بالثورة لما قام الفريق حيدر مدير عام القوات المسلحة بحل مجلس إدارة نادي الضباط

    وقام الضباط بعمل ثلاث اجتماعات وبخاصة لما علم الضباط بأن المخابرات اكتشفت أسماء 12عضو في التنظيم منهم أعضاء القيادة وكان الغرض من تعين اللواء سري هو التنكيل بالضباط لهذا سارع الضباط باتخاذ قرار القيام بالثورة

    4-عقد اجتماع برئاسة عبد الناصر في الساعة الثالثة عصرا يوم 22 يوليو وقرروا القيام بالثورة فجر 23يوليو وكانت الخطة قيام القوات بتأمين القاهرة من الشمال والشرق – الاستيلاء علي رئاسة الجيش بكوبري القبة – احتلال الإذاعة لإذاعة بيان الجيش بمكتبها في شارع الشريفين – اعتقال قيادة الجيش في منازلهم من قادة الأسلحة والطيران حتى لا يعطوا أوامر لقواتهم بالتحرك

    5- في الساعة السابعة والنصف أذاع السادات البيان الأول فخرجت الجماهير والوحدات العسكرية تؤيد الثورة مما دعي اللواء نجيب للخروج بعربة مكشوفة ليعرفهم الشعب وقابله الجماهير بعاصفة من التصفيق والهتافات المؤيدة وكررت الإذاعة البيان بصفة منتظمة

    6- قدم الهلالي استقالته وتولي علي ماهر المخضرم الوزارة وقرر الضباط عزل الملك فاروق وتم تعزيز حامية الإسكندرية بالضباط الأحرار وقد علي ماهر وثيقة التنازل للملك فقبلها ووقع عليها في 26يوليو

    مبادئ الثورة :

    1- القضاء علي الاستعمار وأعوانه 2- القضاء غلي الإقطاع 3-القضاء علي الاحتكار وسيطرة رأس المال علي الحكم 4- إقامة عدالة اجتماعية 5- أقامة جيش وطني قوي 6- إقامة حياة ديمقراطية سليمة

    إنجازات الثورة : (( في المجال السياسي : ))

    1- إلغاء الملكية وإعلان الجمهورية 18يونيو 1953 وتعيين اللواء نجيب أول رئيس لمصر

    2- إلغاء دستور 1923 3- حل الأحزاب السياسية ومصادرة أموالها لصالح الشعب 4- توقيع أتفاق الجلاء مع إنجلترا في 19 أكتوبر 1954 ورحل آخر جندي 13 يونيو 1956

    5- أصبح لمصر عيدان يوم 18 يونيو 6- تأميم الشركة العالمية لقناة السويس26 يوليو 1956

    (( في المجال الاقتصادي ))

    الزراعة : * النهوض بالزراعة واستصلاح الأراضي الصحراوية في مديرية التحرير والوادي الجديد * اهتمت ببناء السد العالي 1970

    الصناعة : * التوسع في الإنتاج الصناعي * المشروعات الصناعية التي تزيد من الإنتاج القومي * توليد الكهرباء من خزان أسوان * التوسع في استخراج البترول ومنشآت التكرير

    * مصانع الحديد والصلب في حلوان والأسمدة في أسوان * المصانع الحربية لتمد الجيش بالأسلحة والعتاد * التعليم الصناعي ومراكز التدريب المهني وصناعات جديدة

    التجارة : * التجارة الخارجية لكافة بلاد العالم * تمصير البنوك وشركات التأمين ووكالات الاستيراد والتصدير * فتح أسواق خارجية * إدارة البنوك والشركات بعد تمصيرها

    (( في المجال الاجتماعي ))

    1- من مبادئ الثورة القضاء علي الإقطاع لهذا أصدرت الثورة 9سبتمبر 1952قانون الإصلاح الزراعي الأول الذي نص علي ألا يمتلك فرد أكثر من 200فدان و أولادة 100 فدان والأرض المستولي عليها توزع لصغار الفلاحين لا تقل عن فدانين 2- تم تعديل القانون ليصبح الملكية بـ 50 فدان 3- قامت الثورة بتعميم مجانية التعليم * قوانين التأمينات الاجتماعية والمعاشات * حددت الثورة ساعات العمل ب7ساعات

    * اشتراك العمال في مجلس إدارة الشركات * اهتمت الثورة بالمرآة ومنحها حق الترشيح والانتخابات

    (( في المجال العربي ))

    أخذت الثورة علي عاتقها منذ قيامه علي مساعدة الشعوب العربية علي التحرر * استقلال السودان والمغرب والجزائر والخليج العربي و جنوب اليمن ووقفت مع ثورة العراق واليمن وأيدت بقوة ولا تزال الشعب الفلسطيني في استرداد حقوقه المشروعة

    (( في المجال الدولي ))

    * من أهم المبادئ محاربة الاستعمار ومساعدة الشعوب في آسيا وإفريقيا علي التحرر * رفض الانضمام للأحلاف العسكرية وبخاصة حلف بغداد *تبني سياسة الحياد الايجابي وعدم الانحياز في مؤتمر باندونج بإندونيسيا 1955

    * في 1970 فقدت مصر والأمة العربية بطل قومي الرئيس عبد الناصر وتولي خلفا عنه الرئيس السادات الذي أصدر الدستور الدائم 1971وتوحيد الجبهة الداخلية * إعداد الجيش للحرب * توحيد الصف العربي مما دفعه لإصدار قرار الحرب 1973
    * يعد عصر الرئيس حسني مبارك امتداد طبيعي لثورة يوليو *


    تبني مبادئ الثورة الست * استعادت مصر دورها الريادي * تعزيز علاقة مصر بدول العالم * تحقيق العدالة الاجتماعية * تحقيق التنمية * زيادة مرافق الدولة والخدمات * تذويب الفوارق بين الطبقات * تحقيق مبدأ تكافؤ الفرص في التعليم والصحة والوظائف * تدعيم الصناعات الحربية وتدعيم الجيش بأحدث الأسلحة * حرر الشعب من الخوف ومن مكاسب الشعب الأمن والأمان * حرية الرأي والتعبير والديموقراطية والتي هي من مبادئ الثورة وتأخر تنفيذها أربع عقود
    منوعات الفصل الثاني عشر


    بم تفسر الآتي :

    1- العوامل التي أدت لقيام ثورة 1919 2- تعد ثورة 1919 ثورة شعبية كبرى

    3- فشل مفاوضات سعد / ملنر 4- تعد وزارة سعد أول وزارة شعبية في مصر

    5- فشل مفاوضات سعد / ماكدونالد 6- مميزات تصريح 28 فبراير 1922

    7- عيوب تصريح 28 فبراير 8- كان لدستور 23 عوامل إيجابية وسلبية وضحها

    9- معاهدة 1936 كان لها العديد من المساوئ والايجابيات 10- حادث 4فبراير 1942

    11- عوامل قيام ثورة يوليو 12- أهم مبادئ التي تضمنتها الثورة

    13 – كان للثورة عدة إنجازات في المجال (( العربي والدولي والسياسي والاقتصادي والاجتماعي ))


    6

    ﴿ رب أشرح لي صدري ويسر لي أمري
    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
    http://zendar.ahlamontada.com
     
    الفصل الثاني عشر
    استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
    صفحة 1 من اصل 1

    صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
    السلوى لدراسة التاريخ والتعليم عن بعد :: الفئة الأولى :: دروس الثانوية العامة-
    انتقل الى: